العلاج الغير جراحي

علاج السمنة غير الجراحي أطفال والمراهقين:
يعتمد علاج السمنة في مرحلة الطفولة والمراهقين على عمر الطفل أو المراهق وما إذا كان يعاني من حالات طبية أخرى ويرتكز بالدرجة الاولى على كمية الوزن الزائد للطفل والمراهق.

مؤشر كتلة الجسم يعتبر المقياس الأكثر شيوعا حاليا

يتم تحديد كتلة الجسم عن طريق حساب مؤشر كتلة الجسم وذلك بقسمة وزن الشخص بالكيلوغرام على مربع الطول بالأمتار.

أما بالنسبة للأطفال والمراهقين فليس الأمر بهذه السهولة. فهناك إختلاف في حالة وزن الطفل عن فئات مؤشر كتلة الجسم للبالغين. يختلف تكوين جسم الأطفال مع تقدمهم في العمر ويختلف كذلك بين الجنسين لأولاد . لهذا، يجب التعبير عن فئات مؤشر كتلة الجسم للأطفال والمراهقين مقارنة مع الأطفال الآخرين من نفس العمر والجنس.

على سبيل المثال، الطفل البالغ من العمر ١٠ سنوات الذي يبلغ متوسط طوله (١.٣٢ م) و يزن ٤٦ كجم سيكون لديه مؤشر كتلة الجسم طبيعية وبمقدار ٢٢.٩ كجم / م ٢.

ولكن وضع هذا الوزن على جداول الوزن والاطول للآولاد لمن هم في سن ١٠ سنوات و التي تعرف بمخططات النمو يضع الطفل في النسبة المئوية الخامسة والتسعين لمؤشر كتلة الجسم، وسيعتبر مصابا بالسمنة. هذا يعني أن مؤشر كتلة الجسم للطفل أكبر من مؤشر كتلة الجسم ل ٩٥٪ من الأولاد البالغين من العمر ١٠ سنوات.

تستخدم مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بشكل شائع مخططات النمو لقياس حجم وأنماط نمو الأطفال والمراهقين. فئات حالة وزن مؤشر كتلة الجسم مقابل العمر والنسب المئوية المقابلة، بناء على توصيات لجنة الخبراء، وهي في الجدول التالي

فئات حالة وزن مؤشر كتلة الجسم مقابل العمر والنسب المئوية المقابلة

فئة حالة الوزن نطاق النسبة المئوية
أقل من الوزن الطبيعي أقل من النسبة المئوية الخامسة
وزن صحي لنسبة المئوية الخامسة إلى أقل من النسبة المئوية الخامسة والثمانين
بدين من النسبة المئوية الخامسة والثمانين إلى أقل من النسبة المئوية الخامسة والتسعين
بدانة مفرطة النسبة المئوية الخامسة والتسعين أو أكثر

 

المرحلة الأولى من العلاج هي تغيير عادات الطفل الغذائية ومستوى نشاطه البدني:

يتلخص العلاج في تغيير عادات الطفل الغذائية ومستوى نشاطه البدني، و إتباع الإرشادات للحد من سمنة الأطفال. ولكن في ظروف معينة ولمراحل متقدمة من السمنة، قد يشمل العلاج استخدام الأدوية أو الجراحة لإنقاص الوزن.

علاج الأطفال الذين يعانون من مؤشر كتلة الجسم بين المئين ٨٥٪ الى ٩٥٪ (زيادة الوزن)

لابد من وضع الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن عامين والذين يقع وزنهم في فئة زيادة الوزن في برنامج لإبطاء تقدم زيادة الوزن. تسمح هذه الاستراتيجية للطفل بالزيادة في الطول ولكن ثباتا في الوزن على أقل تقدير، مما يتسبب في انخفاض مؤشر كتلة الجسم بمرور الوقت إلى نطاق أكثر صحة.

علاج الأطفال الذين يعانون من مؤشر كتلة الجسم عند المئين٩٥٪ أو أعلى (السمنة)

يمكن تشجيع الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين٦ و ١١ عاما والذين يقع وزنهم في فئة السمنة على تعديل عاداتهم الغذائية لفقدان الوزن التدريجي بما لا يزيد عن نصف كجم كل ٧ الى ١٠ أيام. يمكن تشجيع الأطفال الأكبر سنا والمراهقين الذين يعانون من السمنة أو السمنة الشديدة على تعديل عاداتهم الغذائية بهدف فقدان الوزن بما يصل إلى كيلوغرام في الأسبوع.

لمعرفة الطرق السليمة للحفاظ على وزن طفلك الحالي أو فقدان وزنه  عليك اتباع الأساليب التي تحد من سمنة الأطفال والمراهقين ثم آتباعها: يحتاج طفلك إلى اتباع نظام غذائي صحي – من حيث نوع وكمية الطعام – وزيادة النشاط البدني.دائما تذكر أن تكون قدوة وأن النجاح إلى حد كبير يعتمدعلى التزامك بمساعدة طفلك على إجراء هذه التغييرات.

المرحلة الثانية من العلاج هي استخدام الأدوية العلاجية بالفم أو الحقن

يمكن وصف الدواء او الابر لبعض الأطفال والمراهقين كجزء من خطة شاملة لفقدان الوزن.

يشترط التالي للبدا في العلاج الدوائي للأطفال والمراهقين:

١- أن يكون مؤشر الكتلة لديك أكثر من ٣٠ كجم/م٢
٢- أن يكون لديك مؤشر الكتلة ٢٧ كجم/م٢ وأكثر بشرط أن يصاحبه أحد الأمراض المتعلقة بالسمنة كداء السكري او صعوبة النوم، أو آلم الأرجل.

إنقاص الوزن عن طريق أدوية الفم

أهم دوائين التي تعمل على وظيفة الجهاز الهضمي هي اورليستات و ميتفورمين:

Orlistat (Xenical) أورليستات

يستخدم بمقدار١٢٠ ملغ ثلاث مرات يوميا، هو مثبط لإفرازات المعدة المعدة والبنكرياس التي تساعد على الهظم ويؤدي ذلك للحد من امتصاص الجهاز الهضمي للكوليسترول الغذائي بنحو ٣٠٪.

أورليستات قد يكون مساعدا آمنا وفعالا للتعديلات الغذائية والسلوكية في علاج السمنة للمرضى الذين تزيد أعمارهم عن ٨ سنوات. ويمكن استخدامه من ٣ أشهر الى ١٥ شهر.

يعتمد تأثير العقار على نسبة الدهون في الوجبات، حيث إنه حين استهلاك وجبات قليلة الدهون فلن يكون للعقار جدوى، كما أن تناول العقار مع وجبات ذات مكونات دهنية عالية جدا سينتج عنه أعراض جانبية كانتفاخات و إسهال.
بالاقتران مع التعديلات الغذائية ونمط الحياة قد يساعد إلى انخفاض في مؤشر كتلة الجسم بمعدل ٠.٥ إلى ٢ كجم / م ٢ .

و يجدر التنويه انه يستوجب أخذ بعض من الفيتامينات حيث أنها تفقد مع سوء الامتصاص الناتج من أخذ العقار ولذا فلا بد من أخذ الفيتامينات أثناء تناول الدواء.

Metformin مبتفورمين

يعمل على تقليل امتصاص الجلوكوز المعوي، وعن طريق تحسين امتصاص الجلوكوز في الخلايا بالإضافة إلى ذلك، قد يقلل من تناول الطعام عن طريق زيادة هرمونات الشبع. هو أكثر أدوية علاج السمنة أمانا في الأطفال.

يساعد إعطاء ١-٢ كجم من الميتفورمين يوميا جنبا إلى جنب مع اتباع نظام غذائي مصمم بشكل فردي وممارسة الرياضة والعلاج السلوكي لمدة ٦ أشهر الى إنخفاض في مؤشر كتلة الجسم ١بنسبة  الى ٣ كجم / م٢.

إنقاص الوزن عن طريق الحقن

Saxenda    Victozaالساكسندا و الفيكتوزا

يسمح باستخدام الساكسندا للأطفال والمراهقين الذين تزيد أعمارهم عن ١٢ سنة لمن يعانون من السمنة بهدف مساعدتهم على إنقاص الوزن أوالحفاظ على الوزن. مهم أن يستخدم الساكسندا مع اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية وزيادة النشاط البدني. مؤخرا اقر استخدام الساكسندا أو استخدام الفيكتوزا من عمر ١٠ سنوات

ابر الساكسندا: تم اعتماد هذه الابر لعلاج السمنة من قبل هيئة الدواء والغذاء الامريكية في عام 2014، تعمل ابر الساكسندا بنفس وظيفة هرمون GLP-1 المسمى
والذي يفرزه جدار الأمعاء الدقيقة ويعمل على تقليل الإحساس بالجوع وإبطاء هضم المعدة للطعام وزيادة الاستجابة لهرمون الانسولين الذي يفرزه البنكرياس لخفض السكر في الدم
ماذا يمكنك أن تتوقع؟ في دراسة كبيرة نشرت حديثا وشارك فيها مرضى تم اعطاؤهم هذه الحقن بالإضافة لاتباعهم لنظام غذائي منخفض السعرات الحرارية وزيادة ممارستهم للرياضة فقدوا في المتوسط 8-9 كيلوجراما على مدى 56 أسبوعا. وقد سجلت نتائج ايجابية أكبر لدى المرضى المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري وأولئك الذين لديهم تاريخ عائلي من مرض السكري.
الإبر تعطي مرة يوميا لمدة 3 شهر بجرعات تدريجية وتحت الاشراف الطبي، وتحقن تحت الجلد مباشرة كإبر الانسولين وأشهر آثارها الجانبية هو الغثيان، وقد يسبب التقيؤ، والإسهال، والإمساك و / أو انخفاض نسبة السكر في الدم عند بعض المرضى.

Ozempic  الأوزمبيك
إبر الأوزمبيك: وتحتوي على نفس المادة الكيميائية الموجودة في إبر الساكسندا لكن أثر وعمل الأبرة الواحدة يستمر أسبوعا كاملا وبالتالي تحقن بشكل أسبوعي وهو ما قد يجعل استخدامها أسهل على المريض. ويسمح باستخدام إبر الأوزمبيك للأطفال والمراهقين الذين تزيد أعمارهم عن ١٢ عاما

المرحلة الثالثة من العلاج هي استخدام البالون المائي أو البالون المبرمج (الكبسولة الذكية) و كرمشة المعدة: 

هذي آهم الوسائل غير الجراحية للمساعدة في إنقاص الوزن، خاصة لمن لديهم مؤشر كتلة الجسم ما بين٢٨-٣٥ كجم/ م٢ او منهم اكثر النسبة المئوية الخامسة والتسعين على مخططات النمو الى حدود اقل من المائة والعشرين
يتم تقييم الطفل أو المراهق من الطبيب المعالج ويتم تحديد مدى ملاءمتها له.

بالون المعدة المائي:

بالون المعدة المائي وهو أحد الوسائل غير الجراحية للمساعدة في إنقاص الوزن، خاصة لمن لديهم مؤشر كتلة الجسم ما بين ٢٨-٣٥  كجم/  م٢ او منهم اكثر النسبة المئوية الخامسة والتسعين على  مخططات النمو الى حدود اقل من المائة والعشرين
يتم تقييم الشخص الذي يريد وضع بالون المعدة من الطبيب المعالج ويتم تحديد مدى ملاءمتها له
تختلف البالونات المتوفرة حاليا باختلاف مكوناتها والمادة المصنعة منها، فمنها ما يصلح لأن يمكث ستة أشهر في المعدة ومنها ما يمكنه المكوث سنة كاملة ويسمى البالون السنوي والذي يمتاز أيضا بخاصية قدرة الطبيب على إعادة تعبئته بعد أسابيع من وضعه وزيادة حجمه في حال كون المريض يحتاج لنزول وزن أكبر
يوضع البالون بواسطة منظار للجهاز الهضمي عن طريق الفم وبدون ألم بمساعدة مهدئ ومسكن، ثم يتم تعبئة البالون بمحلول ممزوج بصبغة زرقاء ثم يغادر بعدها المريض إلى المنزل بعد تلقيه التعليمات الخاصة بالتغذية والنمط الحياتي الصحي
في الأيام الأولى من وضع البالون يشعر المريض بألم وغثيان بسبب رفض المعدة للبالون والذي قد يستمر لمدة خمسة أيام وتعمل الأدوية التي تصرف للمريض على تخفيف تلك الأعراض
وضع البالون ما هو إلا أحد العوامل المساعدة لإنقاص الوزن للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن، ومن اهم الأمور التي تساعد في إنجاحه هو وجود برنامج موازي يعتمد على تقنين كميات ونوعية الأطعمة التي يتناولها الشخص خلال فترة وضع البالون ويفضل أن تكون تحت إشراف أخصائي تغذية حيث يتم متابعة الوزن بشكل متكرر خلال فترة العلاج بالبالون والتأكد من تحقيق النتائج المرجوة

في دراسة شاملة أجريت ل ٤٨٧٧ مريض اتضح أن متوسط النقص في الوزن للأفراد الذين وضعوا البالون ١٧.٨ كجم، ومعدل اختفاء الأمراض المصاحبة للسمنة كداء السكري وارتفاع ضغط الدم خفت أو زالت في ٥٠٪ إلى ١٠٠٪ من الأفراد المشمولين بالدراسة.

وهناك سبب آخر لوضع البالون وهو في حالة الأفراد الذين يعانون من البدانة المفرطة قبل إجراء التدخل الجراحي لتكون العملية الجراحية ذات مخرجات أفضل ومضاعفات أقل.
من مشاكل البالون المائي في الأطفال والمراهقين عدم تقبل البالون والاستفراغ المستمر مما قد يودي لإزالة البالون بعد بضعة أيام من وضعه. والجدير بالذكر أن نسبة من الأفراد يعاودون اكتساب الوزن المفقود بعد إزالة البالون بالذات الذين لا يغيرون نمط غذائهم وحركتهم ومن أجل ذلك نشدد دائماً على السلوكيات الغذائية بالإضافة إلى النشاط البدني. هذين السببين هي أهم أسباب قلة استخدام البالون في الأطفال والمراهقين.

البالون المبرمج (الكبسولة الذكية)

كبسولة البالون أو ما يسمى بالبالون المبرمج هو عبارة عن بالون مائي يستخدم لتخفيف الوزن ويختلف عن أنواع البالون الأخرى بعدم الحاجة لاستخدام منظار الجهاز الهضمي لوضعه في المعدة، حيث يقوم المريض ببلع كبسولة تحتوي على البالون مفرغا من أي سائل حتى تصل الكبسولة إلى المعدة وهو ما يتم التأكد منه عن طريق أشعة خاصة، بعد ذلك وبواسطة أنبوب صغير متصل بالكبسولة وينفذ عن طريق الفم يتم تعبئته بالسائل الخاص حتي يمتلئ ثم يتم إزالة الأنبوب.

بعد ما يقارب أربعة أشهر تذوب أحد جوانب البالون والذي يؤدي الى تفريغه من السائل تماما ويتحول إلى غلاف رقيق جدا يخرج من الجسم بعد عبوره الأمعاء

يفقد المريض قرابة ١٠-١٢ كيلو خلال فترة العلاج.

ينطبق على البالون المبرمج نفس مشاكل البالون المائي في الأطفال والمراهقين من عدم تقبل البالون والاستفراغ المستمر مما قد يودي لإزالة البالون بعد بضعة أيام من وضعه. والجدير بالذكر أن نسبة من الأفراد يعاودون اكتساب الوزن المفقود بعد إزالة البالون بالذات الذين لا يغيرون نمط غذائهم وحركتهم ومن أجل ذلك نشدد دائماً على السلوكيات الغذائية بالإضافة إلى النشاط البدني. ويضاف لها قصر فترة البالون قد لا تساعد على الوصول للغرض المقبول.

كرمشة المعدة: 

هي تقنية بمنظار الجهاز الهضمي ومن دون إحداث جروح في جدار البطن للمرضى الذين وصلت كتلتهم ما بين ٣٠- ٣٤ ٣٥  كجم/ م٢ أو منهم بين النسب المئوية المائة والعشرون والمائة والاربعون على مخططات النمو  أي ما يعادل ١٠-٢٥ كيلوجراما زيادة عن الوزن الطبيعي، هذه التقنية لم يتم اعتمادها كليا من قبل الهيئات الطبية العالمية المختصة كعلاج للسمنة وهي ليست بديلا لعلاج مرضي السمنة المفرطة الذين وصلت كتلتهم ٤٠ فما فوق والذين تعتبر العمليات الجراحية كالتكميم أو تحويل المسار هي الأمثل لهم.
يتم الدخول إلى المعدة بالمنظار الهضمي الغير جراحي عن طريق الفم، ثم يتم تصغير وطي جدار المعدة من خلال عمل غرز داخلية حتى تصغر بنسبة تصل إلى  ٥-٦٠٪  من دون إزالة أي أجزاء منها. حجم المنظار هو العائق لعملها لمن هم أقل من ١٢ سنة.

هي تقنية حديثة نسبيا وقد نشرت عدد من الدراسات الصغيرة أمانها وقدرتها في تخفيف الوزن حيث تساعد في فقدان قرابة ٥٥ ٪ من الوزن الزائد خلال سنة، مثال ذلك إن كان المريض يعاني من ٤٠ كيلوغرام زائدة عن وزنه الطبيعي، فإنّ ٢١ كيلوغرامًا من هذا الوزن الزائد سيتم فقدها خلال سنة من هذا العلاج
يمكن للمريض عكس الإجراء من خلال فك الغرز واستعادة حجم المعدة الأصلي مستقبلا متي ما شاء
خلال اليوم الأول بعد إجراء الطي قد يحس المريض ببعض الغثيان والاستفراغ
يستغرق إجراء طي المعدة من ساعة ونصف إلى ساعتين تحت التخدير الكامل ويغادر المستشفى من الغد أو من نفس اليوم؛ لذلك فهي تُعرف بعملية اليوم الواحد.