ربط المعدة

الحزام المعدي أو ربط المعدة:

 

تجرى العملية بالمنظار الجراحي وذلك عن طريق احداث أربعة أو خمسة شقوق صغيرة في البطن و تنفيذ العملية باستخدام كاميرا الفيديو ( ​​منظار البطن ) وألات جراحية طويلة يتم وضعها من خلال هذه الفتحات الصغيرة .

هذه العملية تستخدم حزام قابل للتعديل يوضع في الجزء العلوي من المعدة ليكون لنا كيسا صغيرا من المعدة الأصلية، هذا الكيس يعطي إحساسا بالشبع التام بعد وجبة صغيرة جدا، يبقى ممر صغير يسمح بمرور الطعام من خلاله وأثناء تناول الطعام يأكل الشخص كمية قليلة من الطعام لأن حجم المعدة قد بات صغيراً، يمر الطعام ببطء من القسم العلوي من المعدة إلى القسم السفلي منها، وعند امتلاء القسم العلوي من المعدة بالطعام تصدر تنبيهات من المستقبلات الموجودة في القسم العلوي من المعدة إلى الدماغ فيشعر الشخص بالشبع والذي يستمر لوقت طويل بالرغم من أنه تناول القليل من الطعام.

مكونات الحزام:

  1. الحلقة: ويتم وضعها كشريط حول الجزء العلوي من المعدة، مما يؤدي إلى إنشاء كيس صغير يحد من الاستهلاك الغذائي.
  2. لي صغير داخل الجسم متصل بخزان يوضع تحت الجلد ومن خلال الخزان يتم حقن السائل المعقم أو تفريغه ليتحكم بحجم ضيق الحزام وبالتالي حجم كيس المعدة.

-  في هذه العملية لا تتغير المعدة من الناحية التشريحية بل يتغير شكلها القابل للعودة إلى الشكل الطبيعي لها، فحزام المعدة عملية قابلة للتعديل ولهذا لا يحدث أي تغيير في عملية الهضم أو الامتصاص.

 

-  في مثل هذا النوع من العمليات يعتبر تعاون المريض من مقومات نجاح العملية  إذ بعد العملية ينبغي على المريض تغيير نمط غذائه وطريقة تناوله الطعام ، وإن لم يلتزم المريض بالإرشادات فإن الكيس العلوي من المعدة أو الممر الضيق بين القسم العلوي والسفلي من المعدة يتوسع ولا يتحقق بذلك الهدف من العملية، عادة ما يكون فقدان الوزن هنأ أبطأ قليلا من العمليات البديلة الأخرى، لكن مع العناية المناسبة والتعديل الروتيني للحزام يؤدي الى نتائج مماثلة من فقدان الوزن على المدى البعيد.

 

مكتبة الصور

gastric-bandimages

مكتبة الفيديو

banner-ad2