بالون المعدة المائي السنوي

وهو من وسائل إنقاص الوزن للأشخاص اللذين تتعدى كتلة الجسم لديهم أكثر من ٣٠ كجم/ م٢ .

١. ما قبل وضع البالونة
  • يتم تقييم الشخص الذي يريد وضع بالون المعدة مع الطبيب المعالج و يتم تحديد مدى ملائمتها، كذلك تتم مناقشة الخيارات الأخرى المتاحة مع الميزات و العيوب لكل خيار
  • يخبر المريض بما يتوقعه بعد وضع البالون من أعراض جانبية و كيفية التعامل معها في الفترات الأولى و ما يمكن أن يتوقعه من نتائج.

٢. وضع البالون في المعدة

  • يتم و ضع البالون بعد اجراء منظار للجهاز الهضمي عن طريق الفم، حيث يأتي المريض إلى وحدة المناظير بعد صيام ٨ ساعات عن الطعام و الشراب و يتم وضع قسطرة وريدية صغيرة في يد الشخص و يعطى في العادة نوعين من العقاقير تكون من فصيلة المورفينات (Morphine) للألم و الأخرى من المهدئات (Benzodiazepine ) و يدخل الطبيب أنبوب يحوي ألياف ضوئية تمكنه من الرؤية من طرف المنظار.
  • بعد إجراء فحص المريء و المعدة و الاثنا عشر و التأكد من عدم وجود أي مانع لوضع البالون يقوم الطبيب بإخراج المنظار و من ثم ادخال البالون المثبت على طرف قسطرة و يتم التأكد من وصولها إلا داخل المعدة و من ثم يدخل المنظار مرة أخرى ليتأكد من مكان البالون.
  • يتم نفخ البالون بماء ممزوج بصبغة زرقاء إلى الحجم الذي يقدره الطبيب بناء على بنية جسم المريض و كمية الوزن المراد انقاصه و كذلك تقدير الطبيب لمدى تحمل المريض للأعراض الجانبية الناتجة عن وضع البالون ثم يتم إخراج المنظار و يظل المريض في وحدة المناظير حتى يفيق من التخدير و من ثم يمكنه الخروج من المشفى.

 

٣. ما بعد وضع البالون

  • في الأيام الأولى بعد وضع البالون يشعر المريض بألم في أعلى البطن و كذلك إحساس بحرقة خلف عظمة القص (حموضة) و بعض من الغثيان، تزول هذه الأعراض في العادة في خلال ٤ – ١٠ أيام و يتم إعطاء المريض أدوية الغثيان و الألم و كذلك مضادات للبروتونات (Proton Pump Inhibitors) لمقاومة الحموضة.
  • في الأيام الأولى يوصى الأشخاص بشرب السوائل بكميات صغيرة و على فترات متقطعة و من ثم زيادة ما يتناوله الشخص بشكل تدريجي على حسب الاستطاعة.

 

٤. البرامج المحاذية

  • وضع البالون ما هو إلا احد العوامل المساعدة لإنقاص الوزن للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن، من اهم الأمور وجود برنامج موازي يعتمد على تقنين كميات و نوعية الأطعمة التي يتناولها الشخص خلال فترة وضع البالون و يفضل أن تكون تحت إشراف أخصائي تغذية حيث يتم متابعة الوزن بشكل متكرر خلال فترة وضع البالون و التأكد من تحقيق النتائج المرجوة.

 

٥. فترة وضع البالون و أنواعه

  • في العادة توضع البالونة لمدة سنة كاملة، أن بقيت البالونة أكثر من الفترة الموصى بها من الشركة المصنعة فان جدارها يضعف مع الوقت و قد يخرج السائل منها و يصغر حجمها و من ثم تخرج من المعدة إلى الأمعاء، في بعض الأحيان تمر من خلال الأمعاء و تخرج مع الفضلات و لكن في إحيان أخرى تسبب انسداد في الأمعاء و تستوجب التدخل الجراحي.
  • إن وضع اللون الأزرق مع السائل داخل البالون يبلغك وينبهك في حالة تسريب من البالون حيث سيتغير لون البول لديك للون الأزرق أو الأخضر الداكن والذي يستوجب المراجعة الفورية للطبيب لإزالة البالون.

 

 

النتائج المتوقعة

  • في دراسة شاملة لدراسات متعددة أجريت ل  ٤٨٧٧ مريض كان متوسط النقص في الوزن للأفراد الذين وضعوا البالون  ١٧,٨ كجم، و معدل اختفاء الأمراض المصاحبة للسمنة كداء السكري و الضغط خفت أو زالت في ٥٠٪ إلى ١٠٠٪ من الأفراد المشمولين بالدراسة، كانت افضل النتائج في الأفراد الذين لا يعانون من اضطرابات في الأكل كالامتناع عن الطعام ثم الإفراط في الأكل في وقت واحد
  • هناك سبب آخر لوضع البالون وهو في حالة الأفراد الذين يعانون من البدانة المفرطة قبل إجراء التدخل الجراحي لتكون العملية الجراحية ذات مخرجات افضل.

 

 

جدير بالذكر أن نسبة من الأفراد يعاودون اكتساب الوزن المفقود بعد إزالة البالون بالذات اولائك الذين لا يغيرون نمط غذائهم و حركتهم ومن أجل ذلك نشدد دائماً على السلوكيات الغذائية بالإضافة إلى النشاط البدني.

 

 

مكتبة الصور

intra-gastric-balloon

مكتبة الفيديو

banner-ad2